إتحاد أبناء دارفور بالمملكة المتحدة – نشرة شهرية لإنتهاكات نظام البشير – مارس 2016

 

ملخص عمليات النزوح الكبيرة جرّاء حرب النظام على منطقة غرب دارفور، وقمع الطلاب بكل من الجامعات التالية، الزعيم الأزهري، أمدرمان الإسلامية، شرق النيل وزالنجي بواسطةimg_3237 القوات الأمنية والمليشيات الموالية لحكومة البشير، مقتل المواطن مهدي جابر آدم موسى.

تتواصل جرائم نظام البشير ، من إنتهاكات من أعمال بطش وتعذيب وقتل في حق شعب السودان عموماً والذين ينحدرون من أصول دارفورية على وجه الخصوص منذ ما يقارب العقدين من الزمان. أدناه ملخص ما تم من الجرائم وانتهاكات بين خواتيم فبراير إلى الاسبوع الثالث في مارس :-

(أ) يوم 23 فبراير 2016، مخاطبة لرابطة طلاب دارفور بجامعة الزعيم الأزهري لرفض سياسيات نظام الإبادة الجماعية ومناهضة ما يسمى بإستفتاء دارفور المزمع في أبريل. قامت الأجهزة الأمنية والشرطية وطلاب المؤتمر الوطني بالهجوم علي المخاطبة بوابل من الزخيرة الحية وسيال الدموع والهراوات حيث إصيب العديد من الطلاب

وتم إعتقال العشرات من الطلاب.وكتبعة لذلك التصعيد، تم الاعتداء علي الطالب ادم سليمان ، كلية الفندقه والسياحة المستوي الاول مجمع العباسية.

(ب) قامت ادارة جامعة زالنجي بوسط دارفور بفصل 14طالب من دارفور بحجة مخالفتهم للوائح والقوانين التي فرضتها ادارة الجامعة بحظر جميع أنوع الأنشطة الاجتماعية والثقافية والفكرية والسياسية داخل الحرم الجامعي (يرجع قرار حظر النشاط إلى 2015/12/20 من العام الماضي).

ويعود أسباب فصل هؤلاءالطلاب الي قيامهم بفعالية سياسية داخل الجامعة مطالبين فيه ادارة الجامعة بفك حظر النشاط داخل الجامعة .

وإفادة احد الطلاب الذين يشكلون الوحدة الطلابية قائلا بأنهم انتظروا طويلآ مطالبين ادارة الجامعة لحظر نشاط طلاب المؤتمر الوطني وتسأل : لماذا لم يتم فصل طلاب المؤتمر الوطني الذين أزعجوا اذان الطلاب بفكرهم المنحط والخارج من اطار الأخلاق ويتم فصل بقية الطلاب لمجرد المطالبة بحقهم في حرية الرأي والتعبير ) مما يعني ان هنالك تأمر واضح بين ادارة الجامعة والطلاب المنتمين للنظام الحاكم .

وقد إصدار ادارة الجامعة قرار بالنشر بتاريخ 2016/3/7 بفصل 14طالب من الجامعة فصل مؤقت 3 سمسترات لكل طالب والطلاب المفصولين هم :

1-عبدالله ادريس يوسف ابراهيم -كلية الزراعة

2- ابوبكر ادام ابراهيم محمد – كلية الزراعة

3- الصادق محمد ادم هرون – كلية علوم الحاسوب

4- أمير حامد عبدالله محمد – كلية التربية

5- عبدالرحمن ادم جامع ادم – كلية علوم الغابات

6- جابر ابكر ادم ابكر – كلية علوم الحاسوب

7- محمد ادريس ابراهيم – كلية علوم الغابات

8- مصطفي مرسال حسب الله احمد -كلية علوم الحاسوب

9- انور عبدالله جمعة طاهر – كلية التربية

10-صالح عيسي مناوئ دومي – كلية التربية

11- عبدالفتاح الزين احمد ابراهيم – كلية علوم الحاسوب

12- بشارة محمد ادم ابكر – كلية علوم الحاسوب

Your ads will be inserted here by

Easy Plugin for AdSense.

Please go to the plugin admin page to
Paste your ad code OR
Suppress this ad slot.

13- محمد احمد سليمان خاطر – كلية علوم الحاسوب

14 التجاني ادريس علي ابكر – كلية التربية

يذكر ان ادارة الجامعة قد حظرت النشاط بِنَاء علي طلب من طلاب المؤتمر الوطني وذلك لمشاركة الطلاب في مظاهرة مع سكان معسكرات النزوح والتضامن معهم ورفع شعارات منددة بوقف الحرب وإنهاء معاناة النازحين .

(ج) وضع كارثي اثر القصف الحكومي المستمر على مناطق جبل مرة، قولو وركرو، مما أدى نزوح اكثر من 98 الف (أحصاءات مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية “أوتشا” – 10 مارس 2016،http://www.unocha.org/sudan) من الشيب والنساء والأطفال، يفترشون الارض، عالقين فى كاركير الجبال وسفوحها من دون أدنى مقاومات الحياة ويصعب وصول مساعدات إليهم مع الحصار التي تفرضه مليشيات الحكومة المنفلتة.

(د) هاجمت مليشيات من جهاز الامن والمخبارات الوطني وطلاب النظام بوم السابع من مارس 2016، هاجمت القوة طلاب دارفور بجامعة امدرمان الاسلامية كلية التربية واستخدموا السيخ والملتوف والذخيرة الحية والغاز المسيل للدموع وتم جرح طالبان وهما:-

1/محمد ابراهيم كلية التربية قسم الفيزيا المستوي الرابع

2/احمد عبدالكريم بشير ادم كلية التربية قسم الكيمياء المستوي الاول حالته حرجة في قسم العناية المركزة بستشفي امدرمان التعليمي نناشد كل المنظمات الانسانية ومنظمات المجتمع المدني للوقوف في القضية الانسانية وقضية طلاب دارفور.

(هـ) الهجوم من مليشيات موالية للنظام استهدف البعثة المشتركة للاتحاد الافريقي والامم المتحدة في دارفور (اليوناميد) جنوب غرب مدينة كتم بولاية شمال دارفور في الثالث عشر من شهر مارس 2016, والذي اسفر عن مقتل جندي من جمهورية جنوب افريقيا واصابة آخر بجروح بالغة.

يأتي هذا الهجوم متزامناً مع مطالبة النظام بخروج قوات البعثة المشتركة من الإقليم حتى لا تعمل القوة ضمن التشريعات المتاحة لها بتقصي الحقائق وحكاية العزل في الإقليم. تعمل حكومة البشير جاهدة على بجعل عملية حفظ السلام عملية مستحيلة اليوناميد للتعجيل برحول القوة حتى يستفرد النظام بإنسان المنطقة لقتله وإقلاع ارضه وتغيير ديموغرافية المنطقة، وأيضاً خوف النظام من ان يعمل الجسم في المستقبل بما يؤهل له من صلاحيات بجمع الأدلة التي قد تعجل بإدانة النظام بجرائم جديدة تضاف إلى سجلهم الدامي.

(و)اعتقلت السلطات الأمنية بولاية وسط دارفور الطالب محمد ابراهيم مشمش من امام ساحة جامعة زالنجي في يوم 12 مارس 2016 واتجهوا به إلى جهة غير معلومة .ووتاتي تلك الحملة لفض اعتصام طلاب وطالبات جامعة زالنجي المتواصلة لرفضهم قرار ادارة الجامعة الذي قضى بفصل 14 طالب على خلفية ممارستهم النشاط السياسي.

(ز) داهمت مليشيات من جهاز الأمن والمخبارات الوطني وحركة الطلاب الاسلامين اجتماع لرابطة طلاب دارفور في جامعة شرق النيل يوم 17 مارس 2016 وقامت بإعتقال كل من:-

1/جبريل عبدالجبار جبريل

2/مختار عيسى

(ح) مقتل المواطن مهدي جابر آدم موسى في محلية كاس، جنوب دارفور. ترجع تفاصيل الجريمة البشعة الى يوم الخميس العاشر من مارس 2016، حيث كان القتيل يرعى بماشيته في إحدى المراتع بمنطقة دُقو، محلية كاس، حيث تواترت الأخبار إليه بأنه قد تم التحرّش بعمته المواطنة مكة موسى بواسطة قوة من الجنجويد أثناء جمعها حطب كوقود للنار، وعندما قاومت الأخيرة القوة، أُطلِق عليها النار وأُصيبت بجروح بالغة في قدمها. تحرك المجني عليه نحو مكان عمته لإنقاذها، ولكن قامت المليشيات الحكومية المعروفة بالجنجويد بإطلاق النار عليه مما أدى إلى مقتله على الفور.

ومن هنا يناشد إتحاد أبناء دارفور بالمملكة المتحدة أجسام المجتمع الدولي المختلفة المعنيّة بالجوانب الحقوقية والإنسانية، يناشدهم بالوقوف على هذه الإنتهاكات المستمرة ضد الشعب الأعزل، وايضاً يدعو الإتحاد محكمة الجنايات الدولية ومدعيتها العامة السيدة فاتو بنسودا بمواصلة عملية رصد الجرائم المرتكبة وتوثيقها وإضافتها إلى ملف البشير ومعونيه الدامي من جرائم إبادة جماعية لتطهير عرقي وجرائم ضد الإنسانية، وإعادة فتح الملف وإنعاشه في أروقة مجلس الأمن وأماكن صنع القرار، للنهوض بقضية أهل السودان العادلة، وإنصاف إنسان المنطقة المقهور بين مطرقة حكومة البشير وسندان مساندي النظام الذين يحاربون عنه بالإنابة.

ومن هذا المنحى أيضاً يطالب إتحاد أبناء دارفور بالمملكة المتحدة الجهات الدولية و الحكومية و منظمات حقوق الإنسان و منظمات المجتمع المدني في الداخل والخارج ، وكذلك يطالب الحكومة البريطانية و البرلمان و المنظمات الحقوقية التي تعمل في مجال حقوق الإنسان و الإتحاد الأوروبي و مجلس الأمن الوقوف إلي جانب المدنيين و توفير الحماية الكاملة و الآمنة للمدنيين و إيصال الخدمات الصحية الأولية والغذاء، خصوصاً غرب دارفور،

وسوف تشرع الأمانات المعنية بالمكتب التنفيذي للإتحاد، بإصدار نشرات دورية شهرية ترصد فيها الإنتهاكات التي يمارسها النظام ضد أهل السودان في دارفور وطلابهم في الجامعات والمعاهد العليا في ربوع السودان، وتعكف الأمانة الإنسانية على الإتصال بمكتب المدعية العامة لمحكمة الجنايات الدولية وتسليمها نسخة من النشرات الدورية للإنتهاكات الحكومية، علاوة على نسخ أُخرى مخصصة إلى المنظمات المختصة. وترجمة هذه النشرة ايضاً الى لغات اخرى تمكن من توصيلها إلى مراكز مؤثرة في اتخاذ قرارات قد تساعد إنسان المنطقة.

عبدالماجد سليمان وأسامة محمود

الأمانة الإنسانية والمكتب الإعلامي لإتحاد أبناء دارفور بالمملكة المتحدة

مارس 2016

الموقع : http://darfurunionuk.wordpress.com

إيميل: darfurunionintheuk@gmail.com

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*