الامم المتحدة تعلن “طرد” احد مسؤوليها في السودان

الخرطوم ـ (أ ف ب) – اعلنت الامم المتحدة الاحد في بيان ان السودان “طرد عمليا” مسؤولا كبيرا في المنظمة الدولية برفضه تجديد اذن اقامته.
وابلغت وزارة الخارجية السودانية مكتب الامم المتحدة في السودان ان اذن الاقامة السنوي لايفو فرييسن المسؤول في هذا البلد عن مكتب الامم المتحدة لتنسيق القضايا الانسانية (اوتشا) لن يجدد بعد انتهاء مدته في السادس من حزيران/يونيو كما قالت الامم المتحدة.
وجاء في البيان ان طلب تمديد التأشيرة لسنة قدم في العاشر من نيسان/ابريل موضحا ان الوزارة لم تعط اي تبرير رسمي خطي لهذا القرار.
واضاف البيان “تصرف الحكومة السودانية يتناقض مع المبادىء الاساسية لميثاق الامم المتحدة (…) والسودان عضو فيها”.
وتابع البيان ان فرييسن يتولى هذا المنصب في السودان منذ شباط/فبراير 2014 وهو رابع مسؤول كبير في الامم المتحدة يطرد من هذا البلد في العامين الماضيين.
ويعمل المسؤول في السودان منذ اكثر من 10 سنوات.
وقالت الامم المتحدة “خلال 12 عاما في اوتشا قام بتنسيق الشؤون الانسانية ويتركز اساسا على تقديم مساعدة عاجلة للمحتاجين”.
واعربت هذه الوكالة التي تنسق المساعدات الانسانية وتضم منظمات اممية وعدة منظمات غير حكومية ناشطة في السودان عن “صدمتها وخيبتها” لطرد فرييسن، كما اعربت عن “قلقها لوقع هذا القرار (…) على كافة المنظمات الانسانية في السودان”.
واسفت الامم المتحدة لان يكون قرار الطرد جاء بعد اشهر على الاغلاق القسري في الخرطوم لمكاتب منظمة “تيرفند” غير الحكومية وطرد ثلاثة ممثلين لمنظمات غير حكومية في الاشهر الاخيرة.

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*