السودانيين بألمانيا ينظمون تظاهرة بالإشتراك مع منظمات المجتمع المدني و بعض الأحزاب الألمانية.

السودانيين بألمانيا ينظمون تظاهرة بالإشتراك مع منظمات المجتمع المدني و بعض الأحزاب الألمانية.

السودانيين بألمانيا ينظمون تظاهرة بالإشتراك مع منظمات المجتمع المدني و بعض الأحزاب الألمانية.

تقرير : أحمد حسين
هانوفر 2016_3_19

خرج مئات السودانيين و بعض منظمات المجتمع المدني الألماني اليوم السبت في تظاهرة حاشدة بمدينة هانوفر عاصمة إقليم سكسونيا السفلى ضد النظام السوداني و إستمرار الحرب و القصف الجوي في الأقاليم الثلاثة بجانب مطالبة الحكومة الألمانية بعدم تطبيع علاقاتها مع نظام دموي و فاقد للشرعية و رفض العنصرية التي يواجهها اللاجئين من قبل النازيين الجدد حيث توافدت مجموعات عديده و المنظمات و الأحزاب الألمانية المناهضة للعنصرية أبرزهم منظمه سبورتا هانوفر و الحزبين اليساريتين (حزب الخضر Grün Party) و (Linke) و رفعوا شعارات مرحبا” باللاجئين السودانيين في ألمانيا و لا للعنصرية حيث تحدث ممثليهم و أكدوا بأنهم لن يألوا جهدا” في سبيل الوقوف مع قضايا السودانيين في أي وقت.
بجانب إستنكار زيارة وزير خارجيه نظام السودان قندور الأخيرة لألمانيا و إلتقائه بوزير الخارجية الألمانية فرانك فالتر إشتاينماير لبحث حلول لأزمه اللجوء.
و قال زيقمار فالبرتش المتحدث عن مجلس اللاجئين لا يجب على دوله مثل ألمانيا أن تبحث عن حلول لأزمه اللجوء مع دولة رئيسه مجرم و مطالب و بدلا” من ذلك نطالب بجعل حصة للسودانيين الذين هم في أمس الحاجة للحماية بأخذهم بطريقة مباشرة من السودان و جنوب السودان لتجنيبهم مخاطر السفر بقوارب الموت على حد وصفه و طالب برفع حصص قبول طلبات اللجوء التي يتقدم بها السودانيين و التي وصلت إلى 74.5 % في عام 2015 و أن اللاجئين السودانيين فارين من ظروف حرب لا تقل خطورة عن الأزمة السورية.

حظيت التظاهرة بتغطية إعلامية واسعة من مختلف وسائل الإعلام الألمانية و تحدث فيها ممثلي المنظمات و الأحزاب الألمانية و بعض السودانيين الذين قدموا فائق شكرهم للجهات الألمانية الواقفة مع القضية السودانية و وسائل الإعلام التي غطت المظاهرة.
علما” بأن هنالك تظاهرة آخرى ضد النظام السوداني في يوم 6_4_2016 بمدينة هانوفر تنطلق من مقر معسكر اللاجئين السودانيين.
مقر المعسكر على العنوان التالي :
( weißekreutzplatz )

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*