القائد مناوي رئيس حركة تحرير السودان يهنئ الشعب السوداني بحلول عيد الفطر

بمناسبة عيد الفطر المبارك أُهنئ الشعب السوداني الكريم بحلوله، أعاده الله على أمتنا جمعاء بالخير والنماء والإزدهار، متمنياً من الله أن يعم بلادنا الأمن والسلام والإستقرار وأن نسعى جميعاً يداً واحدة، بصدقٍ وإرادة حقيقية، من أجل إنتشالها من وهدة التخلف ومن حكم الطغاة والفاسدين، وأن نعمل بعزيمةٍ وإصرار من أجل بسط العدل والإستقرار والحكم الراشد في الوطن العزيز.
إن حركة تحرير السودان ستظل وفيةً لما حاربت من أجله وقد قدمت الآلاف من الشهداء، ولن ترضخ للمساومات ومحاولات بيع قضية الشعب ولن تكن خنجراً يُغرز في قلب قضية الوطن ولن تتاجر بأزماته. وبهذه المناسبة نُجدد التأكيد على أن الذي يدور في الخرطوم في قاعة الصداقة يمكن أن يُسمى أي شئ آخر عدا مفردة حوار، وسيظل رأينا فيه واضحاً وجلياً وهو ما تعاهدنا عليه مع رفاقنا في قوى نداء السودان من أنه لا يلبي شروط الحوار المتعارف عليه، وأن خريطة الحوار التي تقدم بها السيد ثاومبيكي رئيس الآلية رفيعة المستوى للإتحاد الأفريقي لن تصلح ليُؤسس عليها حواراً فعالاً شاملاً إلا بإضافة الملحق الذي قدمناه للوسيط.
كما نُطالب المجتمع الدولي للقيام بدوره في رصد إنتهاكات مليشيات نظام الخرطوم لحقوق الأبرياء عبر قتلهم وحرق ديارهم ونهب مواشيهم، والسعي الجاد في مساعدة العدالة الدولية حتى تضطلع بواجباتها نحو الضحايا الذين ظلت معاناتهم مع نظام الخرطوم مستمرة منذ أكثر من خمسة عشر عام، فلا زالوا مشردون من ديارهم ولا زالوا يتعرضون للإنتهاكات الجسيمة، كما نطلب المجتمع الدولي الضغط على نظام الخرطوم من أجل إطلاق سراح سجناء الرأي والمعتقلين السياسيين.
وكل عام وأنتم بخير جعل الله كل أعياد الوطن مجللة بالسعادة والرفعة والإزدهار.
المجد والخلود لشهدائنا الأبرار.
وعاجل الشفاء لجرحانا الأبطال.
مني أركو مناوي
رئيس حركة تحرير السودان.

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*