القائد مني أركو مناوي: النوبيون ارتبطوا بأرضهم منذ آلاف السنين فكيف تريد (الانقاذ) ازالتهم من الوجود وطمس حضارتهم؟

عبدالوهاب همت

استطلعت الراكوبة أراء بعض القيادات حول اصرار حكومة المؤتمر اللاوطني على تهجير النوبيين وبناء السدود في شمال السودان تحت دعاوى توفير الطاقة الكهربائيه , والامر في حقيقته هو طمس لآثار حضارة ضاربة الجذور واستهداف للموروث الثقافي والاجتماعي , القائد مني أركو مناوي رئيس حركة جيش تحرير السودان قال:
الهزة التي انطلقت في أراضي النوبيين ستمتد وهذا حراك طبيعي لشعب السودان وأسباب ذلك للمظالم التاريخية التي تقع على الناس بشكل قبيح , حق الانسان في البقاء حق أصيل مكفول بالقوانين والاعراف منذ أن وجد الانسان على الارض.
الخلل الاساسي في السودان متعلق بالهوية .
النوبيون شعب صاحب تاريخ تليد وحضارة راسخة , ارتبطوا بأرضهم منذ آلاف السنين , تريد الانقاذ الان القضاءعليهم وهذا مستحيل , التهجير هو امتداد للابادة العرقية وان تعددت الاشكال , الان الحكومة تريد تنفيذ سياسات التنظيم الدولي للاخوان المسلمين بتغيير الخريطة الديموغرافيه لبعض المناطق التاريخية واستجلاب اخرين ليحلوا مكان السكان الاصليين. ونحن نتعجب يمكن تعريب مناطق مثل دارفور وجبال النوبة والانقسنا ومناطق النوبيين رغم انها أقدم كثيراً من تاريخ الحضارة العربية والتي تسللت الى السودان عبر الشمال , لكن يبدو ان النظام يريد فرضها قسراً. نحن على ثقة أن هبات المقاومة سوف تتسع في كل مناطق النوبيين والذين تضامنوا مع المتظاهرين في مشكيله أتوا اليها من مناطق سمت وكرمة وأردوان وتاجاب ..الخ.. والرسالة واضحه ان أهالي تلك المناطق على هدف واحد وهو المقاومة أو الشهادة.
نقول لأهلنا النوبيين نحن رهن شارتكم في أي لحظة بكلما نملك.

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*