بيان الي جماهير الشعب السوداني من القائد منى اركو مناوى رئيس حركة تحرير السودان

منذ أن تعرض الوطن للقرصنة من القوة الظلامية فى 30 من يونيو1989 لم ينحنى الشعب السودانى امام الدكتاتورية وجبروتها الرامية الى كسر عزيمته, فظل الشعب يقاوم نظام المؤتمر الوطنى من اجل استرداد حقوقه رافضاً كل وسائل التركيع من القمع والاغتيالات وبيوت الاشباح وتشريد العاملين وبيع مؤسسات الدولة, واليوم فى اخر حلقة من مؤامراته أقدم هذا النظام المجرم على تصفية اعرق مؤسسة عرفها التاريخ (جامعة الخرطوم) وقد تصدى بالامس لهذه الجريمة طلابنا الشرفاء بكل شجاعة وقوة العزيمة.

مؤازرة للقوى الطلابية الثائرة التى انطلقت من مركز الإشعاع التاريخي والقومى العريق( جامعة الخرطوم ) مناهضة لقرارات المؤتمر الوطنى الجائرة التى استهدفت اهم منارة شامخة من منارات العلم فى البلاد ومنها إنطلقت كل الثورات السلمية فى السابق وأطاحت بالانظمة الدكتاتورية فى البلاد بدء بأكتوبر 64 ومرورا بانتفاضة ابريل عام 1985 , نحن فى حركة تحرير السودان ، نحىّ هولاء الطلاب الاشاوش فى مناهضتهم السلمية المستمرة للقرارت الجائرة من السلطة لبيع كل موسسات الدولة العريقة والتى ترمز لشموخ هذا الوطن ، ابتداءاً من تصفية المشاريع القومية العملاقة مثل مشروع الجزيرة وسودانير والخطوط البحرية والسكة حديد ومرورا ببيع المؤسسات الحكومية العريقة مثل مستشفى الخرطوم التعليمى ، وقد جاء الدور الان لبيع مبانى جامعة الخرطوم لغرض تشريد طلابها الى أطراف المدن كنوع من ضرب وحدة الحركة الطلابية وتعطيل وشل قدراتها حتى لا تقود ايّة انتفاضة كما حدث فى انتفاضة سبتمبر من عام ٢٠١٣ .
فى هذه المرحلة التاريخية الحاسمة تناشد حركة تحرير السودان جماهيرها فى ارجاء البلاد من النازحين والطلاب والشباب والمرأة وكل الشرفاء للانضمام الى جماهير الطلاب لاشعال انتفاضة شعبية عارمة من اجل إزالة هذا النظام المجرم والمرتكب لجرائم التطهير العرقى والابادة الجماعية . كما تناشد الحركة كل القوى السياسية المعارضة لرص الصفوف والوقوف والمشاركة فى الثورة الشعبية التى بدأت تنتظم الشارع الان بقيادة الطلاب ، وتناشد القيادات الحزبية المعارضة على وجه التحديد للعمل فى التنسيق اللازم وتحريك القواعد والاستفادة من ثغرات واخطاء انتفاضة سبتمبر الماضى رغم التضحيات الجسامة التى قدمها الشعب السودانى فى تلك الانتفاضة التى أجهضتها السلطة القمعية باستجلاب المرتزقة والميليشيات المجرمة ، وتناشد الحركة ايضا القوات المسلحة الباسلة للوقوف الى جانب الشعب فى انتفاضتها الجارية الان بفضل شعلة الطلاب

منى اركو مناوى
رئيس حركة تحرير السودان
15ابريل 2016

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*