بيان من حركة جيش تحرير السودان قيادة عبدالواحد حول أسر الرفيق مصطفي تمبور الناطق العسكري للحركة واثنين من رفاقه

( اس.ال.ام ) 13/12/2015

حركة جيش تحرير السودان / قيادة عبدالواحد نور

      أسرت قوات ومليشيات البشير ، الرفيق/ مصطفي تمبور الناطق العسكري لجيش تحرير السودان وأثنين من رفاقه أثناء قيامهم بمهمة إدارية ناحية مدينة الضعين حاضرة وﻻية شرق دارفور أول أمس الجمعة الموافق 11 ديسمبر 2015م.

    
     نناشد كافة المنظمات الحقوقية والمهتمين بحقوق اﻹنسان الضغط علي نظام الخرطوم للإفراج عن جميع اﻷسري ومعاملتهم معاملة إنسانية ﻻئقة كما نصت  المعاهدات والمواثيق الدولية وإتفاقية جنيف ، والوقوف علي أحوال اﻷسري والمعتقلين في سجون وزنازين النظام.

                   المجد والخلود للشهداء اﻷبرار
                   الحرية للأسري والمعتقلين
               عاجل الشفاء للجرحى والمصابين

                        إنها لثورة حتى النصر

                    محمد عبد الرحمن الناير
         الناطق الرسمى باسم مكتب رئيس الحركة
                    13 ديسمبر 2015م

http://www.slm-sudan.com

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*