بيان هام من الناطق العسكرى لحركة جيش تحرير السودان مناوي حول أكاذيب إعلام النظام بمشاركة قوات الحركه في الصراع الليبي.

بيان هام  من الناطق العسكرى لحركة جيش  تحرير السودان مناوي

حول أكاذيب إعلام النظام بمشاركة قوات الحركه في الصراع الليبي.

 

(اس . ال . ام )

نقلت صحف الخرطوم التابعه لنظام الإباده الجماعيه وبعض المواقع الإلكترونيه يوم أمس الثلاثاء22 سبتمبر2015م أخبار مضلله وكاذبه ولا تمت  للحقيقه بصله وذلك بمشاركة قوات حركة / جيش تحرير السودان في الصراع الدائر في ليبيا وعليه  تؤكد الحركه للرأي العام المحلي والدولي الآتي :-
1-هذه التهم باطله وكاذبه ظل يرددها نظام المؤتمر الوطني بإستمرار وذلك بغرض تغطية دعمه الذي يقدمه للعناصر الإرهابيه المتداعشه في ليبيا سواء بالتدريب أو التسليح اومده بعناصر ارهابية عبر الحدود

2-  التدخل في الشئوون الداخليه هو ديدن نظام البشير ومعلوم لدي الجميع أن يده ممدوده لكل العناصر الإرهابيه الموجوده في دول الجوار والآن هنالك معسكرات يتم فيها تدريب الإرهابيين في منطقة المعيقيل بالقرب من شندي وبعض ذلك يتم تصديرهم إلي ليبيا ومنطقة سيناء في مصر.
3- الحرب الدائره في ليبيا شأن داخلي يخص الليبيين فيما بينهم ولكن نظام الإباده الجماعيه دائما يسعي ويحاول أن يفتن ويزرع الكراهيه بين الشعوب.
4- معلوم أن نظام المؤتمر الوطني هو نظام راعي للإرهاب العالمي وبسبب ذلك تم تصنيف السودان من أكبر الدول الراعيه للإرهاب.
5- نحن في حركة / جيش  تحرير السودان نؤكد أن قواتنا موجوده في السودان ترصد وتتابع تحركات مليشيات نظام الإباده الجماعيه والمؤتمر الوطني يعلم ذلك جيدا ونحن لهم بالمرصاد.

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار
وعاجل الشفاء لجرحانا

والكفاح المسلح مستمر حتي النصر

ملازم أول أحمد حسين مصطفي-ادروب
الناطق العسكري لحركة جيش تحرير السودان
‏www.slm-Sudan.com

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*