حركة تحرير السودان مناوى تدين الهجوم الاخير على قوات اليوناميد

 

حركة تحرير السودان مناوى تدين الهجوم الاخير على قوات اليوناميد

(اس . ال. ام )

 

حركة جيش  تحرير السودان / قيادة مناوى تدين بأشد العبارات الممكنة الهجوم على أفراد العملية المختلطة (فرقة جنوب افريقيا) ، هذا الحادث المؤسف الذى وقع في 27 سبتمبر 2015 في شمال دارفور حول منطقة مليط حسب ما ورد فى الاخبار ، والذى ادى الى مقتل جندى تابع لقوة جنوب افريقيا وجرح أخرين  

في حين أن الحركة تعلن تضامنها مع اليوناميد وشعب وحكومة جنوب افريقيا ، فى الوقت نفسه  تدعو لاجراء تحقيق شامل لتقديم الجناة إلى العدالة فى اسرع وقت ممكن . وفى هذا الصدد ترى حركة تحرير السودان ان هذه العناصر المناوئة للسلام لا يلجأ إلى هذا النوع من العمل الشنيع الا لأنهم يشعرون ان هنالك ظاهرة الافلات من العقوبة  

Your ads will be inserted here by

Easy Plugin for AdSense.

Please go to the plugin admin page to
Paste your ad code OR
Suppress this ad slot.

وفي هذا الصدد تدعو حركة تحرير السودان جميع الأطراف والجهات المعنية إلى التعاون الكامل في إحداث تحقيق موثوق للوصول الى الجناة ، وتأسف فى نفس الوقت لتكرار مثل هذه العمليات على قوات اليوناميد لفشل الحكومة لاجراء اى عمل جدى وشفاف لتعقب الجناة ومعاقبتهم

في حين أن حركة تحرير السودان وبطبيعة الحال  تنأى بنفسها عن مثل هذه الاعمال ، فانها تذكر  الجميع بواجباتهم للسماح لليوناميد لأداء مهامها دون أي عرقلة أو إعاقة.

 

مكتب الرئيس  

حركة تحرير السودان / قيادة مناوى

سبتمبر 28-2015

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*