حركة تحرير السودان ” مناوي” بيان حول تمديد فترة بعثة اليوناميد

بسم الله الرحمن الرحيم
حركة تحرير السودان ” مناوي”
بيان حول تمديد فترة بعثة اليوناميد
تلقت حركة تحرير السودان بإرتياحٍ بالغ نبأ صدور قرار بتمديد مهام بعثة اليوناميد في دارفور، وهو القرار الذي اتخذه مجلس الأمن وبالإجماع بتمديد أمد البعثة في دارفور حتي يوم الثلاثين من 2017م .
لقد جاء القرار ليؤكد ما ظللنا نسوقه بإستمرار ونحذَّر منه فيما يتعلق بترديٍ الأوضاع الأمنية في دارفور، ومن أن حكومة البشير لن تكف أيدي مليشياتها عن مهاجمة المواطنيين الأبرياء في دارفور وستظل الأوضاع هكذا مالم يتم تجريد مليشيات البشير من أسلحلتها وتقديم الذين ظلوا يمارسون القتل والنهب إلى منصات المحاكم وإلقاء القبض على الرؤس المدبرة والراعية لحملات الإبادة الجماعية والتطهير العرقي في دارفور وتقديمهم إلى العدالة.
إن ما يُعزِّز صدور هذا القرار في هذا الوقت سلوك مليشيات نظام البشير نفسها إذ لازالت تُهاجم القرى وتنهب الأسواق وتسلب أموال المواطنيين وتحرق ما تبقى من قرى، ففي هذا العام وحده قد تعرض سكان العديد من القري في منطقة جبل مرة إلى القتل وسلب الأموال وحرق المنازل مما أدى إلى نزوح ما يقرب من ال 500 ألف مواطن من هذه القرى، ثم الهجوم الممنهج الذي شنته قوات الجنجويد في قرى شمال دارفور قبل عدة أيام وقتل وإختطاف المواطنيين ونهب الأسواق وسلب ممتلكاتهم ولذا لم يطرأ أي تحسين في الأوضاع الأمنية على الأرض حتى يتم سحب قوات اليوناميد.
لم تسلم حتى الحياة في مدن ولايات دارفور الكبيرة والتي يفترض أن تكون أكثر أمناً لقرب مؤسسات الدولة ولكن حتى في هذه المدن ظلت مليشيات النظام تنهب وتقتل المواطنيين وتُفيد البلاغات ضد مجهول.
في الختام تتطالب الحركة المنظمة الدولية ومجلس الأمن الموقر بتفعيل القرارات التي صدرت بشأن دارفور خاصة تلك التي تتعلق بمحاكمة المجرمين الذين ارتبكوا تلك الفظائع ومساعدة المحكمة الجنائية في لاهاي في القبض على المتهمين بإرتكاب جرائم التطهير العرقي والإبادة الجماعية.
المجد والخلود لشهدئنا الأبطال.
وعاجل الشفاء لجرحانا
محمد حسن هرون
الناطق الرسمي – 30/6/2017م

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*