حركة تحرير السودان” مناوي” تُهنئ الشعب السوداني والأمة الإسلامية بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك

بسم الله الرحمن الرحيم
حركة تحرير السودان” مناوي” تُهنئ الشعب السوداني والأمة الإسلامية بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك
بمناسبة عيد الفطر المبارك، يسر ويُسعد حركة تحرير السودان أن تزف إلى جماهير الشعب السوداني قاطبة والأمة الإسلامية التهنئة بمناسبة حلوله أعاده الله على الجميع بالخير والبركة، آملةً أن تهل البشري وهي تحمل أطيب الأمنيات بحلول عهدٍ جديد ينعم فيه الشعب السوداني الصامد بحياةٍ يحفها الأمن والإستقرار والرفاه.
كما تتمنى الحركة أن يكون هذا العيد فألاً طيباً بزوال عهد الطواغيت وإنتشال البلاد من قبضة نظام الإنقاذ الفاسد الفاشل الذي أورد البلاد موارد التهلكة وأهدر كرامة إنسانها وجعل الأزمات والمكاره تُنيخ بكلكلها في شرق البلاد وغربها وشمالها وجنوبها.
للأسف تستشرف الأمة العيد المبارك والبلاد تُعاني من ثقل ووطأة وسوء إدارة نظام الإنقاذ الدكتاتوري والذي في عهده شهدت البلاد تردياً غيرُ مسبوقٍ في كل مناحي الحياة، إقتصادياً وإجتماعياً وسياسياً، وصحياً وبيئياً، ويكفي سوءً هذا النظام أنه تسبب في فصل البلاد والتفريط في حدودها، وجعل الحروبات تستوطن في غالب بقاعها، وقد إنتشرت الأوبئة بصورةٍ غير مسبوقة بسبب إهماله لصحة الإنسان، بل أصبح المواطن السوداني يقبع في قاع قائمة أولوياته، حتى أضحت حياة المواطن عنده أهون من جناح باعوضة.
تنتهز الحركة مناسبة العيد السعيد لتؤكد للشعب السوداني أنها ستمضي قُدماً في كفاحها وهي تناهض هذا النظام الدموي والفاقد للشرعية حتى يُسفر صبح الخلاص ويستقر الوطن ويستعيد عافيته، وإذ تُهنئ الحركة الشعب السوداني والأمة الإسلامية بحلول عيد الفطر المبارك تؤكد تمسكها بحل قضايا دارفور والمنطقتين ومخاطبة خصوصياتها أولاً كمناطق تأثرت بالحروبات، والسعي الجاد من أجل إسترداد كافة حقوق ضحايا الإبادة الجماعية والتطهير العرقي وضحايا عسف النظام وجبروته وتقديم كل من إرتكب جرماً في حق العباد والبلاد إلى منصات العدالة ووضع حدٍ للإفلات من العقاب، والعمل الجاد والدؤوب مع قوى المعارضة، المسلحة منها والسلمية، من أجل إستعادة الديمقراطية والحكم الراشد في بلادنا.

تقبل الله من الجميع وأعاد العيد بالخير والنماء للأمة السودانية والإسلامية.
المجد والخلود لشهدائنا الأبرار.
وعاجل الشفاء لجرحانا الأبطال.
والحرية لأبطالنا الأسرى في زنازين النظام وبيوت أشباحه.

محمد حسن هرون
الناطق الرسمى
حركة تحرير السودان “مناوى”
25/6/2017م

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*