حركة جيش تحرير السودان/قيادة ” مناوى” بيان هام حول هجوم مليشيات المؤتمر الوطني على معسكر كسَّاب

حركة جيش تحرير السودان/قيادة ” مناوى”

بيان هام حول هجوم مليشيات المؤتمر الوطني على معسكر كسَّاب

تُندد حركة جيش تحرير السودان وتُدين بشدة بالإعتداء الغاشم والوحشى الذى تعرض له مواطنون في معسكر كسّاب، فقد قامت مليشيات نظام الإبادة الجماعية بالهجوم علي المواطنين في المعسكر وقد تم تنفيذ الهجوم بناءً على تعليمات وأوامر صادرة من الأجهزة الأمنية بغرض القضاء علي إثنيات بعينها، دون مراعاة للمبادئ الإنسانية وقيمها، وقد أدي هذا الهجوم الغاشم إلي مصرع عدد من الأشخاص وإصابة آخرين بإصابات بالغة الخطورة، ومن ضمن الذين استشهدوا المواطن علي إسماعيل وجرح حمادة إسماعيل.

تترحم الحركة علي أرواح الشهداء الطاهرة التي كانت تدافع عن مالها وعرضها وأرضها، سائلين المولي عز وجل أن يتقبلهم قبولا حسناً مع الصديقين والشهداء، وتُرسل الحركة أصدق التعازي لذوي الشهداء وتدعوا لهم بالصبر والثبات وحسن العزاء، وتتأسف كثيرا لهذا الحدث وتتمني الشفاء العاجل للجرحي.

تُحمل الحركة حكومة البشير كل هذه الفوضي والإنفلاتات الامنية، فقد تعود النظام الدموي على ألا يعيش إلا في بيئة منتنة مليئةٌ بالفتن وسفك الدماء، وتدعو الحركة المجتمع الدولي والإتحاد الأفريقي للقيام بدورهما في حماية المواطنيين العزل من الإنتهاكات التي ظلوا يتعرضون لها من قبل المليشيات المتفلتة التي ترعاها حكومة المؤتمر الوطني بقيادة البشير.

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار
وعاجل الشفاء لجرحانا البواسل

محمد حسن هرون
الناطق الرسمي للحركة
2017/4/5م

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*