حركة جيش تحرير السودان/قيادة مناوي بيان هام حول تحرك مليشيات الحكومة في ولاية شمال دارفور.

حركة جيش تحرير السودان/قيادة مناوي

بيان هام حول تحرك مليشيات الحكومة في ولاية شمال دارفور.

ظلت حركة جيش تحرير السودان “مناوي” تراقب عن كثب تحركات مليشيات الحكومة وهي تعد وترسل 7 متحركات عسكرية إلي مناطق شمال دارفور، وقد شرعت هذه القوات في إشاعة الرعب في المناطق التي توجهت إليها، فنهبت ممتلكات المواطنيين وصادرت سياراتهم ومواترهم وتعاملت معهم بقسوة بالغة كعهد هذه المليشيات في إشاعة الفوضي وترويع الآمنيين حيثما حلوا في السودان.
تُدين الحركة محاولة النظام ومليشياته الإنتقام من المواطنيين بعد الهزيمة المريرة التي تجرعوها في وادي هور، وتؤكد أنها لهم بالمرصاد ولن تصمت إزاء هذا الإنتهاك الصريح وسترد عليه بكل حسم وعلى الباغي تدور الدوار.
يبدو أن نظام الإبادة الجماعية لم يتعظ بعد من الدرس الأليم والقاسي الذي تلقته مليشياته في الأسبوع الماضي على أيدي أشاوس قوات الحركة، فتركوا جثث قتلاهم في العراء وفروا هاربين ، ولكنا وفق ما تفرضه علينا انسانيتنا وديننا الحنيف قمنا بموازاة جثثهم ، لأن مبادئنا لا تسمح لنا بتركهم كما تركوها ، كما اننا وبناء على تلك المبادئ لا يمكن ان نتصرف كما تصرف والى شرق دارفور والذى اصدر توجيهات بترك جثث شهدائنا فى العراء للصقور والسباع . النظام الديكتاتوري القابع في الخرطوم لن يتعظ لأنه يرسل من يقاتل نيابة عنه من أبناء دارفور، ولن يتعظ أبداً طالما هو بعيدٌ من لظى النيران التي يشعلها في الإقليم.

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار.
عاجل الشفاء لجرحانا البواسل.

محمد حسن هارون
الناطق الرسمي للحركة
26 مايو 2017م

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*