حركة جيش/ تحرير السودان قيادة ” مناوى” بيان حول إجتماعات نداء السودان 25 – 30 سبتمبر 2016م

لقد عقدت قوى نداء السودان إجتماعاً هاماً في العاصمة الإثيوبية – أديس أبابا في الفترة من 25 سبتمبر وحتى الثلاثين منه، وقد تمخضت عن الآتي:
1 – إجازة الموقف التفاوضي لقوى نداء السودان والذي يتركز حول وقف العدائيات أولاً قبل الشروع في أي عملٍ آخر بما في ذلك المؤتمر التحضيري.
2 – تم الإتفاق على القضايا السياسية التي تُعتبر مواقف راسخة للقوى السياسية وتشغل بال الشعب السوداني، من أهم هذه القضايا المتفق حولها هي تشكيل لجان لمباشرة عمل الإنتفاضة وتوحيد جهود القوى السياسية والمدنية في سبيل إزالة النظام.
ومن جانبٍ آخر وفي العاصمة الإثيوبية أيضاً، وبجهود من الوساطة رفعية المستوى والوساطة اليوغندية فقد حضر وفدٌ لنظام الإنقاذ واجتمع بوفدٍ مشترك من حركة/ جيش تحرير السودان وحركة العدل والمساواة، وقد ترأس الإجتماعات مبعوث الرئيس اليوغندي موسيفيني وبحضور وفد الآلية الرفعية المستوى للإتحاد الأفريقي، وقد تم تبادل أوراق المواقف وخلصت الإجتماعات إلى مواصلة الإجتماعات في العاصمة كمبالا بعد ثلاث أسابيع من تاريخ الأول من أكتوبر 2016م وقد كان هذا الإجتماع عبارة عن مواصلة لإجتماعات عنتيبي التي ترأسها الرئيس اليوغندي يوري موسيفيني سابقاً.
من ناحية أخرى جرت إجتماعات غير رسمية بين وفود الحركات المسلحة ووفد الحكومة وتمت مراجعة المواقف التفاوضية السابقة، ولما كان هناك تقدم نسبي في ملف دارفور إتفقت الأطراف على مواصلة النقاش بُغية الوصول إلى سلامٍ عادلٍ وشامل.

محمد حسن هرون
الناطق الرسمي بإسم الحركة.
المجد والخلود لشهدائنا الأبرار
وعاجل الشفاء لجرحانا الأبطال
الناطق الرسمى- 3/10/2016م

شارك هذا الموضوع:

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*